7/1 نحو نصف العراقيين يحتفلون اليوم بعيد "ميلادهم" الافتراضي.. والسبب؟

صورة من الارشيف

  • 1-07-2022, 14:03
  • منوعات
  • 66 مشاهدة

أبابيل نيوز/ متابعة...

يحتفل نحو نصف العراقيين اليوم ، الاول من تموز بعيد "ميلادهم" الافتراضي.

فما هو السبب الذي دفع كل هؤلاء الناس الى الاحتفال بعيد ميلادهم في اول يوم من من النصف الثاني للسنة للميلادية ؟؟

 اما السبب فهو أن دائرة الأحوال المدنية العراقية، عندما أجرت عملية إحصاء السكان اعتبرت أن الأول من تموز هو يوم ميلاد كل عراقي لم يُسجل في دائرة النفوس العراقية، لذا تم تسجيل الملايين من العراقيين بأنهم ولدوا في هذا اليوم.

 كان البعض من العراقيين القدماء لا يبادرون لتسجيل أبنائهم الجدد في سجلات دوائر النفوس إلا بعد وقت طويل،  ، فتراهم يُخمنون أعمار أبنائهم عند تسجيلهم في دوائر النفوس لغرض إخراج  هوية الاحوال المدنية ( الجنسية) إذا ما أرادوا الدخول إلى المدارس.

فاختارت الحكومة العراقية حلًا وسطًا لتسجيل المواليد الجدد فاختارت اليوم الأول من النصف الثاني للسنة، فأصبح الملايين من العراقيين هم من مواليد هذا اليوم وفقاً لسجلات دوائر النفوس.

واحدة من طرائف هذه القصة التي تُسرد في العراق، هي أن وفدًا عراقيًا رسميًا زار إحدى البلدان في تسعينيات القرن الماضي، وعندما وصلوا إلى المطار لتدقيق جوازات سفرهم، رفضت السلطات هناك إدخالهم بحجة "تزوير" جوازاتهم لأن جميع أعضاء الوفد هم من مواليد 1 تموز!!.

وبعد تدخل السفارة العراقية في ذلك البلد وتواصلها مع السلطات أوضحت لهم قصة مواليد الأول من تموز لتوافق سلطات البلد على دخولهم.

استطلاع رأي

ما رأيك بأداء حكومة الكاظمي؟

جميع الحقوق محفوظة © 2018 IT Group