الموقف الايراني مستقبلا من العقوبات

  • 2-05-2019, 17:29
  • آراء
  • 276 مشاهدة
محمد صادق الهاشمي

ابابيل نيوز/بغداد...
- ايران تصر على غلق هرمز((التدريجي))  مالم تمارس حقها القانوني الذي اقرته الشرعية الدولية بتصدير حصتها من النفط.
- سيكون هناك تدخل من المجتمع الدولي لحلحلة الموقف كون الازمة التي تنجم عن الغلق التدريجي تمس اقتصاديات اغلب الدول الاوربية .
 
- حال امتنعت امريكا فان ايران غير ملزمة بالقرار كونه لم يصدر من الامم المتحدة .


- ستمارس التدرج في الضغط على الصادرات النفطية عبر هرمز من خلال
1- تفتيش السفن .
2- وتاجيل الحركة.
3- والمناورات في المياه الاقليمية بالاشتراك مع عدد من الدول العظمى والذي بدوره يعرقل المرور السهل للبترول مما يسبب ازمة اقتصادية عالمية , وهذا يضرر الاقتصاد الامريكي ويضطر الحكومة الامريكية الى تراجع قرارها .
- الخليج ( السعودية والامارات ) وان تعهدت توفير حصة النفط الايراني في الاسواق العالمية الا انها تعاني مشكلة في هرمز .
- امريكا الى الان مطالبة من المجتمع الدولي ان توفر قناعة لهم في تسهيل حركة ومرور النفط وهي لم تتمكن من الاجابة عن الامر الحساس.

- قضية هرمز بتخطيط ايراني سوف تفرض وساطات دولية واوربية كون هرمز يمر عبره ومن خلاله 40 % من النفط الخام الى الاسواق العالمية .


- التبادل التجاري بين اوربا وامريكا يقدر ب(700) مليار,  والتبادل بين الصين وامريكا واسواق العالم ايضا (700) مليار دولار والتبادل الهندي وبعض الدول بما فيها كوريا حدود(250) مليار كل هذه الارقام تفرض تدخل دولي لحلحلة الموقف .

- ايران الان وضعت شروطها المنسجمة مع القانون والشرعية الدولية وهي تصدير حصتها كون العقوبات احادية والقت الكرة في ملعب المجتمع الدولي .

- اغلب الدول بما فيها الصين وتركيا لم تلتزم القرار الاحادي الامريكي .

- يمكن لايران اللعب بورقة (( البيع بالتخزين )) بان يتم شراء نفطهال ويخزن في مخازن ايران مقابل استلامها الاموال الى حين انفراج الازمة .

- دول الخليج الان قلقة على امن المنطقة سواء الامارات والسعودية او غيرها وتطالب امريكا واوربا بتصور واضح .

استطلاع رأي

ما رأيك بأداء حكومة الكاظمي؟

جميع الحقوق محفوظة © 2018 IT Group