رصد حيوان يفترس أسماك القرش بنيوزيلندا

صورة من الارشيف

  • 20-12-2021, 13:33
  • منوعات
  • 65 مشاهدة

أفادت وسائل إعلام نيوزلندية، الاثنين، بانه تم اكتشاف حيوان ثديي غير متوقع في المياه النيوزيلندية وهو يفترس أسماك القرش في اكتشاف هو الأول من نوعه بالعالم في ظاهرة نادرة جدا ترصد لأول مرة .
وذكر موقع "ستاف" النيوزيلندي، في تقرير له اليوم، أنه "من المعروف أن الفقمة النمرية، وهي من الحيوانات المفترسة مثلها مثل أسماك القرش، تصطاد طيور البطريق وغيرها من الفقمات، لكن لم يكن يُعتقد سابقًا أن أسماك القرش موجودة في قائمة طعامها".
وأشار الموقع إلى أنه "حتى الدراسة التي قادتها كريستين فان دير ليندي من ليوبارد سيل، وجدت أدلة على وجود بقايا سمك القرش في فضلات الفقمة".
وبين انه "بعض الفقمات حملت ندوبا كدليل على المعارك الماضية مع أسماك القرش".
وقالت ليندي لموقع "ستاف" أن "الاكتشاف كان لا يصدق ويضع الفقمات ضمن مجموعة صغيرة من الحيوانات البحرية"، مضيفة "لقد اندهشنا للعثور على أسماك القرش في القائمة، ولكن بعد ذلك وجدنا أيضًا أن أسماك الفيل والقرش الشبح تتعرض ببصيد من قبل فقمات النمر".
وتابعت أن "معرفة أن هناك حيوانًا ثدييًا بحريًا آخر يتغذى أيضًا على أسماك القرش فإن هذا يؤثر على سلسلة الغذاء بأكملها وفهمنا لكيفية ارتباط كل ذلك ببعضه البعض".
وأضافت أن "المستوى المرتفع لوجود بقايا أسماك القرش في فضلات الفقمات النمرية يعني أن أسماك القرش قد تكون جزءًا مهمًا من النظام الغذائي لفقمة النمر".
من جهتها أوضحت وزارة الحماية النيوزلندية، أن "فقمات البحر هي الفقمات الوحيدة المعروفة بصيد وقتل الفرائس ذوات الدم الحار بانتظام، ويأتي ذلك مع ازدهار أعداد أسماك القرش البيضاء الكبيرة في نيوزيلندا".

استطلاع رأي

ما رأيك بأداء حكومة الكاظمي؟

جميع الحقوق محفوظة © 2018 IT Group